الثلاثاء، 8 مايو، 2012

جمل السطارة يصطدم بلعصابة في نهائيات الدرجة الثانية لكرة القدم



altalt سحبت بمباني الاتحادية الوطنية لكرة القدم قرعة نهائيات الدرجة الثانية (ابلاي أوف) بحضور ممثلي الأندية الثمانية وممثل عن الحكام وحضور رئيس العصبة الوطنية الذي سحب القرعة والمسؤول المالي في العصبة الوطنية والأمين العام للعصبة أيضا إضافة إلى ثلاث وسائل إعلام وطنية هي السراج وموريتانيد وكووورة.
القرعة جاءت متوازنة لكنها لم تنصف أبناء نواكشوط حيث وضعت الفريقين اللذين أبليا حسنا في التصفيات (نصر دار النعيم، والدرك الوطني، حيث لم يخسر الاثنان في التصفيات) في مجموعة واحدة وهذه نتائج القرعة:
المجموعة الأولى:
الدرك الوطني، أكجوجت، الحرس الوطني، نصر دار النعيم.
المجموعة الثانية:
جمل السطارة، لعصابه، نصر السبخة، الرياض.
وتجري مباريات المجموعتين من الحادي عشر إلى السادس عشر من الشهر الجاري حيث ينتهي دور المجموعات ويتأهل اثنان إلى النهائي يلعبان يوم السابع عشر مباشرة دون استراحة.
ومع أن المجموعة الأولى قوية نظرا للأندية القوية والتي قدمت مستويات رائعة في التصفيات إلا أن المجموعة الثانية أيضا تعتبر قوية على الورق، فجمل السطارة خرج من الكأس الوطنية بعد مباراة ماراتونية أمام تجكجه لعب خلالها عشرين دقيقة بتسعة لاعبين وكان الفرص متكافئة آنذاك بين الناديين وهو ما دفع بكل الأندية إلى احترامها، أما نادي لعصابة فهو الوحيد بين الأندية الثمانية في الكأس الوطنية حيث تأهل لربع النهائي بعد إقصائه ناديين من الدوري الممتاز هما اسنيم كانصادو ولازا.altalt
أجواء القرعة كانت مشحونة وتأخرت القرعة لثلاث ساعات البداية كانت من تولدو ممثل نصر السبخة الذي طلب من العصبة الوطنية إجراء مبارتي المجموعتين في الملعبين (ملعب المرحوم شيخا ولد بيديه، الملعب الأولومبي) في يوم واحد وبذلك يكون للجميع استراحة يوم وبذلك يجد المتأهلان للنهائي يوما قبل لعب المباراة النهائية.
ولكن رئيس العصبة الوطنية رفض الطلب مطلقا وقال بأن المباريات ستجري وفق الروزنامة المعدة سلفا.
بعدها بدأ الحديث عن التمويل وطلب تولدو من الاتحادية دعم أندية نواكشوط على غرار زميلاتها (لعصابة، أكجوجت، جمل السطارة، هذه الأندية تتحمل العصبة الوطنية جميع مصاريفها) وقال بأن أندية نواكشوط إن كانت بينها أندية لديها أموال وميزانيات فهناك أندية ضعيفة التمويل مثل نصر السبخة والرياض عكس الأندية الثلاث الأخرى (نصر دار النعيم والحرس الوطني والدرك الوطني).
ورفض رئيس العصبة الوطنية إعطاء التزام بتمويل الأندية وقال بأن العصبة الوطنية ستعرض الأمر على الاتحادية الوطنية لكرة القدم.
أخيرا طلب أحد الحاضرين أن تقام مباريات الجولة الأخيرة من المجموعات في توقيت واحد فتجرى المباراتين في الملعب الأولومبي وملعب المرحوم شيخا ولد بيديه في نفس التوقيت.
نقلا عن السراج الإخباري

0 التعليقات:

إرسال تعليق