الثلاثاء، 1 مايو، 2012

sipes تزامن 2 مايو مع اعتصام المعارضة أمر عرضي

طالبت النقابة الوطنية لأساتذة التعليم الثانوي كافة منتسبيها الى الدخول في إضراب عن التدريس ابتداء من يوم 02 مايو ولغاية 17  من نفس الشهر، ردا على "تجاهل الحكومة" لمطالب الأساتذة ورفضها الحوار مع النقابات "الجادة والممثلة لهم".
وقالت النقابة، في بيان توصلت به صحراء ميديا، إن تزامن موعد الإضراب مع اعتصام منسقية المعارضة المقرر في نفس اليوم "أمر عرضي" لا علاقة للنقابات به.
وأضافت النقابة أنها أنذرت وزارة التعليم منذ العام الماضي بأنه إذا لم تتخذ تدابير جادة لتحسين ظروف الأساتذة فإن هذه السنة لن تعرف الاستقرار. مشيرة الي أن "تجاهل" الوزارة لمطالبها وقطعها لرواتب الأساتذة المضربين جعل النقابة "مضطرة" إلى مواصلة "النضال".

0 التعليقات:

إرسال تعليق