السبت، 28 أبريل، 2012

غضب وردود فعل ضد محرقة بيرام


بيرام بن الداه ين اعبيدي




أقدم بيرام بن الداه بن اعبيدي يوم أمس الجمعة 27/4/2012م على حرق بعض كتب المالكية كالشيخ خليل وابن عاشر والحطاب ...
وقد أثار هذا التصرف جدلا كبيرا بين مختلف القوى الوطنية الفاعلة إسلامية وقومية وفئوية وتقليدية حيث اعتبر جميعهم أن ما أقدم عليه بيرام من إضرام للنار في تراث أمة وثقافتها خيانة عظمى وهو أمر لا يقره عقل ولا يسوغه مبرر 
وقد توالت مقالات الصحفيين والمفكرين وبيانات لبعض الأحزاب السياسية منددين بهذه الفعلة مطالبين بصون التراث وحمايته من عبث الحانقين عليه ومعاقبة من تسول له نفسه النيل من تراثنا الإسلامي معلنين تخوفهم من أن ينال هذا الفعل ـ من المدعو بيرام ـ القرآن والسنة لوجود ذات المبررات التي أحرق بسببها الفقه المالكي 
وكان بيرام بن اعبيدي منذ فترة يكيل السباب لبعض الفقهاء الذين يعتبر مواقفهم غير واضحة من الرق أو مساندة لتدعيمه ليختم ذلك بحرق الكتب الفقهية التي يستمدون منها فقههم حسب تعبيره

0 التعليقات:

إرسال تعليق